الثلاثاء، 16 مارس، 2010

يوم الغضب


صدرت العديد من الدعوات من قِبل هيئات وأحزاب عربية وإسلامية في فلسطين وخارجها لاعتبار اليوم الثلاثاء، "يوم غضب عالمي" نصرةً للمسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس المحتلة، وذلك بالتزامن مع سعي الاحتلال للإعلان عن بناء الهيكل المزعوم مع افتتاح الصهاينة "كنيس الخراب" بجوار الأقصى. فقد دعت هيئة علماء فلسطين في الخارج جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي إلى إعلان اليوم الثلاثاء "يومًا عالميًا لنصرة المسجد الأقصى وجميع المقدسات"، وتَحثُّ في الوقت ذاته جميع



أبناء الأمة العربية والإسلامية وهيئات العلماء "للخروج إلى الشارع والمبادرة إلى دعم أهلنا في فلسطين وبيت المقدس، وليعلم العدو أن المساس بالمسجد الأقصى مساس بكل مسلم من المسلمين، وأن المساس به سيكون الشرارة التي تشتعل من تحت أقدام المحتل
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون".

منقول بتصرف من موقع الإسلام اليوم